تحليل كامل لمباراة ليفربول وسالزبورغ

- Advertisement -

مباراة على صفيح ساخن كانت بين كل ليفربول وسالزبورغ خاضها ليفربول اليوم على ملعب ريد بول أرينا سالزبورغ مستحوذا في الشوط الأول وبتسديدات بلغت 22 تسديدة في حين أن سالزبورغ لم تصل تسديداته إلا إلى 11 تسديدة لتنتهي نتيجة المباراة بهدفين نظيفين لصالح ليفربول ضمن منافسات دور أبطال أوروبا.
كان ليفربول قبل المباراة في المركز الثاني في مجموعته بينما سالزبورغ يليه مباشرة إذ أن ليفربول كان قد لعب ست مباريات قبل تلك المباراة فاز في ثلاثة منها وتعادل في اثنين وخسر واحدة وسالزبورغ لعب نفس العدد أيضا قبل مواجهته مع ليفربول ولكنه تعادل في اثنين وخسر اثنين وفاز في اثنين.
أما جينك الذي يتذيل المجموعة فلم يفز في أي مباراة من المباريات الست وخسر خمسة وتعادل في مباراة واحدة في حين أن نابولي الذي يتصدر المجموعة فقد فاز في ثلاث وتعادل في ثلاث ولم يخسر أي مباراة.
ومن الجدير بالذكر أيضا أن ليفربول سبق وتعادل مع نابولي إيجابيا بهدف مقابل هدف في المباراة التي أقيمت في الرابع من ديسمبر الجاري على ملعب أنفيلد ليصبح في مقدمة المجموعة بينما فاز سالزبورغ على فريق جينك الذي يتذيل المجموعة بأربعة أهداف مقابل هدف في المباراة التي أقيمت يوم السابع والعشرين من نوفمبر الماضي على ملعب كريستال أرينا.
أما الآن وبعد نتائج المباراة أصبح ليفربول في المركز الأول ونابولي في المركز الثاني بينما بقي سالزبورغ في المركز الثالث وكذلك جينك في المركز الأخير.
وبتحليل دقيق للمباراة نجد أن ليفربول قد حقق أربعة من الأخطاء بينما سالزبورغ تسعة فيما حصل لاعبي ليفربول على بطاقة صفراء واحدة أما من فريق سالزبورغ فلم يحصل على أي بطاقات صفراء.
وعلى الرغم من أن ليفربول يستحوذ على المباراة إلا أن دقة التمريرات لدى سالزبورغ كانت أعلى من منافسه ليفربول كما أن حالات التسلل لدى سالزبورغ كانت أقل أيضا وعن الضربات الركنية فقد بلغت أربعة لليفربول واثنين لسالزبورغ.
هذا وينتظر ليفربول بعد تلك المباراة مباراة أخرى ضمن مباريات الدوري الانجليزي مع فريق واتفورد على ملعب أنفيلد يوم 14 من ديسمبر الجاري، هذا الدوري الذي لا يزال ليفربول يتصدره بفارق ثمانية أهداف عما يليه وبدون أي خسارة فيه حتى الآن.
أما سالزبورغ فهو يتصدر الدوري النمساوي الممتاز حتى الآن بفارق نقطتين فقط عن الفريق الذي يليه وتنتظره بعد مباراته مع ليفربول مباراة في ذلك الدوري النمساوي مع هارتبيرغ في نفس اليوم 14 ديسمبر لكن على ملعب بروفيتيل أرينا.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

Open

Close