تطورات مثيرة بواقعة اغتصاب “رونالدو” لعارضة أزياء

0 8

كتبت: آيه القشي

 

كشفت تقارير صحفية بريطانية إسبانية بأن البرتغالي كريستيانو رونالدو نجم يوفنتوس الإيطالي تعرض لضربة قوية في قضية الاغتصاب التي تلاحقه من قبل الأميركية كاثرين مايورجا وذلك بعد تطور مثير طرأ على القضية.

وأفادت صحيفة ديلي ميل البريطانية بأن محامي كاثرين مايورجا أصبح الآن بإمكانه تتبع العنوان الكامل لمنزل رونالدو في إيطاليا بعد موافقة السلطة المركزية على تقديم هذه المعلومات تحت ضغط الاستدعاءات والشكاوى وأنه من المتوقع أن يتم إرسال أمر باستدعائه في غضون الأسبوعين المقبلين بمجرد اكتمال ترجمته إلى عنوان رونالدو لاستدعائه.

وأشارت الصحيفة البريطانية إلى أن محامو رونالدو رفضوا في وقت سابق الكشف عن تفاصيل عن محل إقامته وبالتالي لم يتم إصدار أوامر استدعاء لكن هذا الأمر تغير الآن مع هذا التطور الكبير في القضية.

وذكرت الصحيفة البريطانية بأن السجلات كانت تختفي عندما يتم البحث عن أي شيء يخص رونالدو وذلك بعد أن تم حجب سجلات ممتلكات النجم البرتغالي بواسطة السلطات في إيطاليا.

وأوضحت الصحيفة البريطانية بأن قاض أميركي سمح بمهلة لمدة 180 يوما لفريق محامي مايورجا من أجل العثور على عنوان رونالدو بعد أن فشلوا في البداية في العثور على منزله من أجل استدعائه.

وكشفت صحيفة ماركا الإسبانية بأن رونالدو عيّن ديفيد تشيسنوف الذي يعرف باسم محامي المشاهير لتولي الدفاع عنه أمام هذه المزاعم المتزايدة.

يذكر أن عارضة الأزياء السابقة كاثرين مايورجا اتهمت رونالدو باغتصابها في أحد فنادق مدينة لاس فيجاس الأميركية عام 2009 وقالت إنها تعاني الاكتئاب وتوتر ما بعد الصدمة التي تلت المأساة لترفع دعوى على رونالدو أمام إحدى محاكم ولاية نيفادا الأميركية، قال فيها محاميها إنها ستسعى إلى إسقاط اتفاق تسوية تزعم التوصل إليه مع رونالدو الذي دفع بموجبه 375 ألف دولار لها.

من وعلى صعيد آخر، رد رونالدو قائلا بأنه مرتاح الضمير وسينتظر نتائج أي تحقيقات وكتب على حسابه الرسمي على موقع التواصل الإجتماعي تويتر : “أنفي تماما الاتهامات الموجهة ضدي. الاغتصاب جريمة فظيعة تتعارض مع كل شيء أؤمن به”.

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد