راك 1: أزمة في برشلونة بسبب رفض تخفيض الرواتب من اللاعبين

- Advertisement -


كشفت إذاعة “راك 1” الكتالونية عن مفاجأة من العيار الثقيل داخل نادي برشلونة بشأن رغبة الإدارة في تخفيض الرواتب للاعبين بسبب الأزمة المالية التي يعاني منها بسبب فيروس كورونا المستجد، كوفيد 19.

وتحدث رئيس نادي برشلونة، جوسيب ماريا بارتوميو، مع اللاعبين قبل أيام حول تخفيض نسبة جديدة من الرواتب لمحاولة الحفاظ على أرصدة النادي المالية في ظل استمرار غياب الجماهير وقلة الموارد المادية.

وبحسب الإذاعة الشهيرة أن اللاعبين قد وقعوا على إقرار كتابي برفض تخفيض رواتبهم، حيث يرون أن التخفيض في بداية أزمة كورونا بنسبة 30% كان كافيًا حتى اللحظة الحالية.

اقرأ أيضًا.. برشلونة يعاود اهتمامه بثنائي ليفربول ومانشستر سيتي للتعاقد معهما في يناير

نادي برشلونة

ووفر برشلونة من التخفيض في مارس الماضي أكثر من 200 مليون يورو، لمحاولة تجنب أكثر قدر من الخسائر المادية، لكن في النهاية، أعلن النادي الكتالوني ميزانيته في 5 أكتوبر والتي أظهرت خسائر بقيمة 97 مليون يورو.

وهو ما أجبر إدارة برشلونة على السعي نحو تخفيض جديد في رواتب اللاعبين، لكن مارك أندريه تير شتيجن، فرينكي دي يونج وكليموه لينجليه قد رفضوا الانضمام إلى زملائهم في التوقيع على إقرار رفض تخفيض الرواتب وأبدوا موافقتهم على الوقوف بجانب النادي في تلك الأزمة.

تخفيض الرواتب لن يؤثر على اللاعبين سوى في الوقت الحالي، حيث وعدتهم الإدارة أنهم سيستردون تلك المبالغ التي تم خصمها عندما تعود الحياة إلى طبيعتها بعد انتهاء أزمة فيروس كورونا.





يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

Open