ساري يرفض إنهاء عقده ويُغرم يوفنتوس ماليًا

- Advertisement -


يرفض ماوريسيو ساري إنهاء عقده مبكرًا بالتراضي مع نادي يوفنتوس الإيطالي، الذي أقاله وعيّن أندريا بيرلو، بدلاً منه.

وكان يوفنتوس قد قرر إقالة ساري الذي لديه عقد حتى يونيو 2022، بعد الهزيمة من ليون في دوري أبطال أوروبا.

وتشير صحيفة “كوريري ديلا سيرا” الإيطالية أن ساري لا ينوي إنهاء عقده مبكرًا بالتراضي.

اقرأ أيضًا.. يوفنتوس يتوصل لاتفاق مع برشلونة بشأن قيمة صفقة سواريز

ويوضح التقرير أن هناك بندًا يسمح ليوفنتوس بإنهاء العقد قبل عام مقابل 2.5 مليون يورو، لكن هذا صالح فقط من يونيو 2021.

وإذا أخذ ساري عطلة العام، سيجبر يوفنتوس على دفع راتب 6 ملايين يورو ثم دفع 2.5 مليون يورو إضافية في الصيف المقبل، وبذلك يغرم اليوفي ما يصل إلى 8.5 مليون يورو.





يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

Open

Close