سامبدوريا يكتشف إصابة كيتا بالدي بفيروس كورونا أثناء خضوعه للكشف الطبي

- Advertisement -


أعلن نادي سامبدوريا الإيطالي، أن كيتا بالدي دياو قد اجتاز فحصًا طبيًا لانتقاله من موناكو، لكن ثبتت إصابته بفيروس كورونا.

وتم الاتفاق على الصفقة قبل عدة أيام على أن ينضم اللاعب على سبيل الإعارة بقيمة مليون يورو مع خيار الشراء مقابل 12 مليون يورو أخرى في نهاية الموسم.

اقرأ أيضًا.. إبراهيموفيتش يُعلق على إصابته بـ كورونا: كان لديه الشجاعة ليتحداني

وصل كيتا بالدي إلى جنوى صباح اليوم للخضوع للفحص الطبي، وحدث ما لم يكن يتوقعه النادي واللاعب.

وجاء في بيان رسمي: “سامبدوريا يعلن أن موناكو سمح للاعب كيتا بالدي بالسفر للخضوع للفحص الطبي، ولم تظهر أي مشاكل”.

وأضاف: “أثناء إجراء الاختبارات وبروتوكول كوفيد 19، تبين أن اللاعب إيجابي كورونا، ونحدد أن اللاعب لم يكن لديه أي اتصال مع أحد يوم المباراة وعزل نفسه، وسيتم تطبيق الإجراءات الصحية وفقًا للبروتوكول”.





يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

Open

Close