ميدو: مصير مرتضى منصور في يد الدولة.. ونسبة تنفيذ قرار الأولمبية لا تتخطى 20%

- Advertisement -


علّق أحمد حسام ميدو المدير الفني السابق لمصر المقاصة، على عقوبات اللجنة الأولمبية الصادرة على مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك.

وقررت اللجنة الأولمبية إيقاف مرتضى منصور 4 سنوات عن مزاولة أي نشاط رياضي،مع إلزام نائبه بالدعوة لعقد اجتماع الجمعية العمومية لاختيار رئيسا جديدًا للزمالك.

وقال ميدو خلال حديثه ببرنامج “أوضة اللبس” المذاع على قناة “النهار”: “قرار إيقاف مرتضى منصور لأربع سنوات كان بمثابة صدمة لكل مشجعي الزمالك، سواء المؤيد أو المعارض لرئيس النادي”.

وأضاف: “الدولة هي التي ستحدد مصير مرتضى بعد قرار اللجنة الأولمبية ضده”.

وواصل: “نسبة تنفيذ القرار لا تتخطى 20% من وجهة نظري قبل ذلك تم إصدار قرار مثله في 2018، ولجأ مرتضى منصور للمحكمة وألغى القرار”.

وتابع: “الدولة ووزارة الرياضة هما من يحددان مصير مرتضى، واللجنة الأولمبية أصدرت القرار وقالت إنها فعلت ما في وسعها بذلك، وفي انتظار التنفيذ من جانب جهات الدولة العليا”.

طالع | اللجنة الأولمبية: مرتضى منصور استغل حصانته.. قراراتنا إلزامية وإذا تحداها سيتضرر الزمالك

وأردف: “حال عدم تنفيذ القرار فلن يجرؤ أي شخص على شكوى مرتضى مرة أخرى لأي جهة، ولن تستطيع أي جهة التدخل في القرار.

واختتم: “اللجنة الأولمبية أصدرت قرارها بإيقاف مرتضي منصور أمام الرأي العام لكي يقولوا للأطراف المتنازعة إنها فعلت ما عليها، سواء تم تنفيذ القرار أو لا”.





يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد

Open

Close